أُمّة دلال

رسالة إلى الجيل القادم

شاعر الأندلس: ناصر بن محمد القحطاني

 

يعني ما غير الجندي اللي هزّه الشوق ورمى

غنّا على نغمات "يا عصفور وينك مختبي"

قنّاص ابن قنّاص .. قتل النفس عنده شرب ماء

ما دام قنص الصامدين ألذْ من قنص الظّبي

يعني ما غير الطفل ذاك اللي ورا أبوه احتمى

كم من نعش ملفوف بالبيرق وبأطراف العبي

ما احنا لنا خمسين عام نفكّر نصون الحمى

كنّ العروبه في دم المستعربين أي أجنبي

حنّا ولفنا هالرصاص اللي بالأحضان ارتمى

عقب الحمام اللي ولفنا في سمى مسرى النبي

حنّا على بير السلام اللي ذبحنا بالظمى

كل أغبيانا يحلفون إن الزمن هذا غبي

داوود هذي نجمته تخطب عشاشيق خصما

لو كان يحرقها مية مليون مخلص يعربي

كم غيَّر الشاشه بعد ما ملّ من شوف الدماء

متبلّدٍ .. قال ايش قال اهتّز من موتة صبي

عقول يا مال الغبا ..

وعيون يا مال العمى..

وأزوال يا مال المرض ..

وأموال يا مال السبي..

الله يا حلمٍ نلوكه كثر ما العايل زما

ما قوّم الدوله وخلاّ الحلم يولد ويحبي إلا دلال المغربي

يوم أرخصت غصنٍ نمى

ياهل العزاوي ما دريتوا من دلال المغربي

هذي شجرةٍ ثابتة وفروعها وسط السما

قالت قبل توديعنا: يا أرضي من الروح اشربي

يالله ما دام آمال أهلنا فوق طاولة زعماء

انك تقدينا الصراط المستقيم اللي نبي

وإن كان طالت والعصافير أسرف بها اللي رمى

يا ألله بجيلٍ كلّه يشابه دلال المغربي