قال محمود السرسك، لاعب كرة القدم الفلسطيني الذي افرجت عنه اسرائيل بعد ان خاض اضرابا عن الطعام استمر 96 يوما، انه لن يلبي الدعوة التي وجهها اليه نادي برشلونة لحضور مباراة القمة بين فريقي برشلونة وريال مدريد يوم الأحد المقبل في الدوري الاسباني الممتاز.

 جاء ذلك بسبب الدعوة التي وجهها النادي الكتالوني للجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط الذي اختطف من قبل الفصائل الفلسطينية في غزة لخمسة اعوام وتم إطلاق سراحه العام الماضي.

وقال السرسك في مقابلة مع بي بي سي "سأسافر الى اسبانيا ولكن كي البي الدعوة التي وجهتها لي 35 منظمة دولية مناهضة للاحتلال ولنظام الفصل العنصري".

مؤكدا انه لن يقوم بتلبية الدعوة التي وجهت إليه من قبل نادي برشلونة "لانها دعوة مسيسة، وتساوي بين الضحية والجلاد"، على حد قوله.

وكان شاليط قد طلب من برشلونه تزويده ببطاقة مجانية لحضور المباراة التي تلقب بـ" الكلاسيكو"، ووافق النادي على طلبه.

يذكر ان شاليط يكتب منذ اطلاق سراحه مقالات رياضية في احدى الصحف الإسرائيلية.

ومنذ أيام دعت حركة حماس في غزة إلى حملة لمقاطعة نادي برشلونة احتجاجا على هذه الدعوة.

                                                                                منقول من الـ BBC